الأخبار

اشتية يلتقي نظيره السنغافوري

ثمن الدعم السنغافوري ومؤكدا على أهمية رفع مستوى التعاون والعلاقات الثنائية

التقى رئيس الوزراء د. محمد اشتية، نظيره السنغافوري لي هسين لونغ، لبحث برامج التعاون القائمة مع سنغافورة، من أجل تطويرها والبناء عليها، وفتح آفاق جديدة ما بين البلدين على كافة الأصعدة، وذلك اليوم الخميس في مقر القصر الرئاسي في العاصمة السنغافورية، يرافقه وزير الخارجية رياض المالكي، ومحافظ سلطة النقد فراس ملحم، والسفير الفلسطيني لدى اندونيسيا زهير الشن.

وثمن اشتية لنظيره السنغافوري الدعم الذي تقدمه سنغافورة لفلسطين في مجال بناء المؤسسات والتدريب والمنح الدراسية، مؤكدا على أهمية رفع مستوى التعاون والعلاقات الثنائية بين البلدين.

من جانبه أكد لي هسين لونغ حرص سنغافورة على تعزيز أواصر الصداقة ما بين البلدين، واستمرار الدعم والتعاون في المجالات والأولويات التي يحددها البلدين، مجددا تأكيد موقف بلاده الثابت بدعم حل الدولتين وقرارات الأمم المتحدة.

واطلع اشتية نظيره السنغافوري على الإجراءات الإسرائيلية المدمرة لحل الدولتين، المتمثلة بالتوسع الاستيطاني والإجراءات الأحادية والقتل والاعتقال والاقتحامات اليومية للمناطق الفلسطينية، بالإضافة الى الانتهاكات بحق المقدسات خاصة الاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى.

وشدد اشتية على ضرورة وجود ضغط دولي جاد على إسرائيل لوقف إجراءاتها من أجل الحفاظ على حل الدولتين، وانهاء احتلالها لكافة الأراضي الفلسطينية.