الأخبار

اشتية يلتقي وزيرة خارجية السويد ويبحث معها آخر التطورات

استقبل رئيس الوزراء د. محمد اشتية، اليوم الأربعاء في مقر اقامته في العاصمة العمانية مسقط، وزيرة خارجية السويد آن ليندي، حيث بحث معها آخر التطورات والمساعي لخلق مسار سياسي جاد لإنهاء الاحتلال وإيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، وتجسيد إقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس.

وشدد رئيس الوزراء خلال اللقاء الذي حضره وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، وسفير فلسطين لدى عمان تيسير جرادات، على أهمية وجود تحرك أوروبي جاد مع الشركاء في الرباعية الدولية بهدف خلق مسار سياسي ومبادرة سلام لحل الصراع، وتحقيق أهداف الشعب الفلسطيني بالحصول على حقوقه المشروعة، وفق القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.

واستعرض اشتية الجهود المبذولة في حشد الدعم السياسي والمالي لشعبنا، بالإضافة الى اعمار قطاع غزة عبر السلطة الوطنية، والوصول الى ضمانات لعدم تكرار العدوان على القطاع.

وجدد رئيس الوزراء تأكيده على أهمية استمرار الدعم المالي للأونروا لضمان تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.